الإثنين 21 سبتمبر 2020 10:57 صـ
بوابة نواب الشعب
رئيس التحرير أشرف محمود
رئيس التحرير أشرف محمود
بلاد بره

ماكرون : جئت بيروت لأوجه خطابا صارما للسلطات اللبنانية

إيمانويل ماكرون
إيمانويل ماكرون

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إنه جاء إلى بيروت كعربون مساندة أخوية وتضامن مع الشعب اللبناني نظرا للعلاقة الأخوية بين البلدين.

وأضاف -خلال لقاء مع صحفيين بمطار بيروت- "نسعى لتأمين مساعدات دولية للشعب اللبناني، طبية وأدوية".

وتابع "سأحمل خطابا صريحا وصارما تجاه السلطات لأن لبنان في أزمة كبيرة اقتصادية ومالية تحتاج الى صراحة ويحتاج إلى إصلاحات في الكهرباء وقطاعات كثيرة إن لم تحصل سيستمر غرق لبنان".

وتابع: "نريد مساعدة ميدانية وسننسق هذا الأمر مع الأسرة الدولية ليصل الدعم إلى الشعب اللبناني"، مضيفا "ألتقي المسئولين اللبنانيين من باب الأدبيات".

وكان الرئيس الفرنسي غادر صباح اليوم متوجها إلى لبنان حيث سيلتقي كل الأفرقاء السياسيين ويعبر عن دعمه للبلد بعد الكارثة التي حلت به، على ما أفاد قصر الإليزيه.

وتوجه ماكرون مباشرة إلى المرفأ الذي شهد الثلاثاء انفجارا هائلا حول العاصمة اللبنانية إلى مدينة منكوبة.

وقالت مصادر رئاسية لبنانية، إن زيارة ماكرون تشكّل فرصة لوضع أسس واضحة لاتفاق يصبّ في خانة استعادة الثقة وتتطلّب من الجميع الحدّ من إثارة النزاعات وتفتح الآفاق للمستقبل على المدى الطويل".

أضافت: "ماكرون سيؤكّد أهميّة دور لبنان "هذا البلد الذي هو أكبر من نفسه" وسيقول إنّ باريس تواكب كلّ المستجدات في هذه المرحلة".

وتهدف زيارة ماكرون تهدف لتأكيد دعم فرنسا للبنان وهي رسالة تحمل عدة أبعاد وسيؤكد خلالها أنّ باريس تقف إلى جانب لبنان في شتى المجالات

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مطار بيروت تفجيرات بيروت